سلسلة رمضان : يوميات راضية (الحلقة 2)

من طرف

ها واحد السلام عليكم، أشخباركم وكيمدوزين رمضان؟ أنا بعدا رمضان كلو محاين، بيناتنا موحال واش نعيش حتى اللخر ديالو، بغيتو تعرفو لاش ؟ إيوا قولو بسم الله وأجيو نكملو القصة… خليناها فاش طاحو الزلايف، والوالدة غوتات واحد الغوتة :

رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااضييييييييييييييييييييييييييييييييييية

سلسلة رمضان : يوميات راضية (الحلقة 1)

صافي أنا تخلعت وتزعزعت ما بقيت عارفة أش ندير واراسي ماهزيتوش من الأرض، كايبان لي هي الوالدة غاديا تخبطني حتى طلعني عند سيدي ربي. أنا كان كايبان ليا حل واحد : بيناتنا أ البنات، زعما عمركم ما درتوها ؟ وها قولو راه بيناتنا ماكاين تخبية..

الحل أسيادنا كان هو ندير راسي سخفت ولكن معامن طحت، لالاهم خدوج كاطيرها مع الطيور راه تشمشمها، ولكن والله ماكان شي حل قدامي باش نهني راسي من الغوات واخا هو تابعني منين هانفيق.

جدة مسكينة ماخلات حد يقرب ليا عيطات للواليد وهزوني لبيتها ونعساتني وبدات ترش عليا الما، وبيناتنا وا جدة عارفة أش كاين عارفاني هي مطلعاها عليهم ولكن كاتلعب الدور، راه جدة هاديك، الحنان والطيبوبة.

المهم الواليدة ماقدت تقول والو، هي ساكتة وبينها وبين راسها كاتحلف فيا، ماشي حيت هي زلايف وصافي حيت هادوك الزلايف شراتهم الوالدة لجدة نهار أول مرة خدمات وها علاش القيمة ديالهم كبيرة عندها، ومن واحد الناحية حتى أنا بقات فيا ولكن هادشي ليعطا الله.

المهم أنا باقا مكملة فالتمثيلية، شوية صافي حليت عيني ودرت راسي فيا الدوخة، واحد الشوية ودن وجدة مسكينة جابت ليا الفطور حتى لعندي وهيا تقول لي : “هاد التنوعير سيري ديريه على شي حد أخر أراضية، ولكن جيتيني ليوما كلشي مجموع ما بغيتهاش تشوهك قدام العائلة كاملة. يالاه واكولي ونوضي أجي معايا نجلسو وماتبقايش بوحدك.” المهم بست يدين جدة هي ليديما عاتقاتني ونضت واخا هاكاك طلبت السماحة من الواليدة واخا هي ماباغاش تسامح، أنا المهم طلبت المسامحة وجلست مع كلشي.

هاد النهار داز والواليدة مازال حالفة، ولكن هي مخليا دكشي للوقت المناسب وتنزل عليا كيف الصاعقة بحال ديما، أصلا أنا ولفتها هههههه.

دازت الصيمانة الأولى ديال رمضان عادية جدا، روتين كايتبع روتين، حتى للنهار لي الواليدة تلقات بواحد صاحبتها من أيام الدراسة وحتى راجلها صاحب الواليد، إوا قالت ليها راه جينا سكنا هي فالزنقة ليحداكم ويالاه ليوما كيف راحلين، إوا أنا ربي عطاني الواليدة مصوابة وبزااااااااااااااياااااااف، قالت ليها والو أ الحبيبة والله فطورك اليوما عندي ونيت جيبي الدراري يلعبو معا البنات ويدوزو هاد النهار مجموعين راه فالتاقيدة ديال ولدك أمين وياسين. إيوا صاحبتها جاتها من الجنة والناس قبلات بدون تردد، وشكون كرهات دير رجل على رجل ما يتبعها لا ماعن لا والو.

العشية صافي بداو التحضيرات والواليدة قالت ليا والو أراضية نتي ماتعتبيش على الكوزينة عارفاك منحوسة ومافينا ليتحشم مع الناس، ورحاب هي ليهاتعاونها. وا عشنا وشفنا السفريطة ديال رحاب ليصغر مني هاتحزم وترزم ودخل للكوزينة، وأنا نقول ليها والو أنا الكبيرة والله حتى ندخل ندير شي حاجة حتى أنا باغا نتعلم. وهي تشوف فيا مزيان وقالت لي يالاه ديري داك الدزارة وجلسي فالطبلة ونقي اللي عطيتو ليك وحسك نشوف يدك وصلت للطنجرة ولا شي حاجة، وا بغيتي تعلمي يالاه بداي بدكشي الصغير، نقي على قلبك راه كاملين بدينا هاكا.

وباش تعرفوني عزيزة بزاف على الواليدة، عطاتني البصلة هي لينبدا بها والدموع بداو ينزلو تقول كانتفرج فمسلسل تركي والبطل كايموت قدامي وخلاص، المهم رضيت بأمر الواقع وبديت نقي ونبكي والدموع حلفو لا حبسو.

بلحق نويت واحد النوية يا زدحة يا ربحة، قلت والله حتى ندير حتى أنا شي حاجة هي الوالدة ورحاب يساليو من الشغال ويمشيو يرتاحو هاندخل من الباب اللوراني ديال الكوزينة وغادية ندير شي شهيوة نبين فيها حداكتي.

داكشي ليكان الخطة نفدتها على أتم وجه وقرب وقت الفطور وجاو الناس رحبنا بيهم ودكشي ديال الصوابات ليماكايتقادوش، ماكاين هي نافقني نافقك، المهم ودن المغرب وبدينا نحطو فالطبلة شوية كلشي تحط وبقا الطبق ديالي كنت مخبياه وأنا نجيبو وكاتشوفو الوالدة وجه ديالها ولا ماطيشة ملونة، جات حدايا وقرصاتني من رجلي وتاتقول لي : أويلي يا راضية أويلي ونشدك يا المنحوسة اليوم ناكلك بسناني، وأنا كانقول ليها شنو أماما مالكي ؟ واراه شريت دكشي واجد أنا هي عمرتو هي كوني هانيا راه دكشي ساهل وهايكون بنين، أنا كانهدر والواليدة سكتات وهي تقول لي : راضية مال داك السنة اللوارانية فيها هي النص ؟ فيناهو النص التاني ؟ قلت ليها علاياش تاتهدري ؟ دورنا وجهنا قانلقاو لالة نعيمة العشيرة ديال الواليدة كاتاكل من دكشي ليوجدت، واحد الدقيقة كاتسمعو أحححححححححححححح أححححححححححححح مابغاتش السيدة تهدر والو وحلات ليها ولا بغات تخرج…

ep2

مع داك أححححححححححححح اللخرة مع المرة عينها هايخرجو من بلاصتهم، مع الواليدة سرات معها النص ديال السنة فين مشا وأنا علقت من فوق الفراش والواليدة وهي تغوت والله اليوم بيا ولا بيك باغا تشوهيني.

رااااااااااااااااااااااااااااااااضيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييية

 

 

ترقبوا التتمة على نفس الموعد كل جمعة من شهر رمضان. 

أعيش اليوم على أنه أخر يوم في حياتي فان لم يكن اليوم سيكون غدا.

مقالات لكل زمان

6 ديسمبر 2015

8 أشياء تجعل منك مناظرا بامتياز

9 يونيو 2016

7 أشياء التي يقوم بها الفهاماطور المغربي نهار رمضان

6 أبريل 2017

لينا شماميان: الصوت العربي الذي يلامس الروح

3 أغسطس 2016

10 أشخاص ستصادفهم خلال زيارتك لمدينة الرباط

30 أبريل 2016

هاديك اللحظة فاش... : 15 صورة لأشخاص وقعوا في مواقف لا يحسدون عليها

7 أبريل 2017

10 دروس تعلمناها من 10 رسوم متحركة شاهدناها في صغرنا

22 يناير 2016

لهذه الأسباب يعشق المغاربة فصل الشتاء

29 أغسطس 2015

أهم 10 لحظات مررت بها في فترة مراهقتك

12 أكتوبر 2016

5 أشياء التي لا يستغني عنها المغاربة في عاشوراء

13 يناير 2017

فلاديمير هولان: الشعر التشيكي بكل غيرة وكراهية وحب

مغربي يُرقِص أمريكيين على إيقاعات موسيقى الشعبي

أغنية 'هاك أماما' بصوت أسماء لمنور

ماذا إن كان كبور أحد المشاركين في مهرجان موازين ؟

سلسلة رمضان : يوميات راضية (الحلقة 2)

من طرف مريم بلعربي