فيديو: قصة هبة، الفتاة الصغيرة التي اغتصبت والتي تستنجد بالملك لإنقاذها

من طرف يوم 12 أكتوبر 2016 على الساعة 18:03

عندما تلتقي الظروف القاسية مع الفقر، وعندما تلتف مآسي الحياة حول دائرة واحدة، وتستمر المشاكل بالوقوع على رأس شخص واحد، فلا يبقى مفر ولا منفذ سوى البكاء إلى حين يوم الفرج. هذا ما حدث لهذه الفتاة الصغيرة “هبة”، التي لم تستكمل مراحل طفولتها لتواجه أكبر مصائب الدنيا، ولتعيش مرارة الحياة، وهي لا تزال في سن لا يخولها إلى استيعاب متطبات الدنيا.

أين القانون من كل هذا؟ أين هو حق الاستمتاع بالحياة وبالطفولة على الأخص؟

هبة انتهكت في طفولتها، فلم تجد سبيلا سوى مناجاة الشعب المغربي وجلالة الملك محمد السادس، ليأمنها على مستقبلها الضائع.

أعيش اليوم على أنه أخر يوم في حياتي فان لم يكن اليوم سيكون غدا.

مقالات لكل زمان

17 صورة توثق انتصار الطبيعة على الحضارة

أهم 15 مرحلة تمر بها عند بداية السنة الدراسية

أنواع المسافرين الذين نصادفهم في القطارات المغربية

هذا ما قد تفعله بك حبة السعادة 'الإكستا'

10 أفعال تميز الآباء المغاربة

10 صورة توضح روعة وجمال المحيطات حول العالم

10 من أكبر الشركات المغربية التي تسيطر داخل المغرب وخارجه

10 أشياء قد تجعل منك أكبر عدو ل'مول الحانوت'

7 أشياء التي نقوم بها عند انقطاع الأنترنيت

18 صورة تلخص مفهوم السعادة عبر العالم