إفريقيا: الملك مستعد أن يتخلى عن الدرهم من أجل عملة إفريقية موحدة

من طرف يوم 26 نوفمبر 2017 على الساعة 14:57

lnt.ma

يطمح المغرب الى أن تكون له كامل العضوية في المجتمع الإقليمي لغرب إفريقيا، وعليه فإنه سيتحمل كل العواقب ويلتزم بكل الشروط التي منها التخلي عن الدرهم والاستعداد لتبني العملة الإفريقية الموحدة إن توفرت، بحيث أنه سيتم الإعلان عنها في سنة 2022 كما هو مقرر.

ذكر مارسيل دي سوزا، رئيس المجموعة الإقتصادية لدول غرب إفريقيا، في تصريح له للموقع الفرنسي « سبوتنيك » على أن المغرب مستعد للتخلي عن عملته الوطنية والإنضمام إلى المنطقة النقدية الإشتراكية الموحدة.

هذا ما جاء في رسالة طلب العضوية، حيث أن الملك وعد بأنه عند توفر عملة موحدة، سيكون على المغرب اعتمادها والتخلي عن الدرهم.

هذا وتضم المجموعة الإقتصادية الموحدة 15 دولة إفريقية منها المغرب، تنتظر فقط تاريخ الإعلان على هذا القرار.

فاعل جمعوي مهتم بكل ماهو إنساني وثقافي، أحب المشاركة في تنظيم المهرجانات والتظاهرات الكبرى وعاشق للمجال السمعي-البصري.

مقالات لكل زمان

إختبار: هل أنت شخص 'معڭاز'؟

5 فوارق ما بين 'الصطاج' والعمل في المغرب

دليلك الشامل للاستمتاع بمدينة الرباط خلال مهرجان موازين

10 أنواع من الرجال لا يدخلون قلب ليلى مهما يحصل

كيف تكتشفين أنك عاشقة لشيء اسمه 'سياقة السيارات'

الأشياء التي يفعلها المغاربة عندما ينفذ أجرهم قبل انتهاء الشهر

10 سلسلات أجنبية بلمسة مغربية

يوميات هربان في رمضان: |الحلقة 8|

10 صور نمطية ساري بها العمل في المغرب وحان وقت تغييرها

أفغانستان، بلد الحرية والسلم والإزدهار... في الستينيات