يوميات هربان في رمضان |الحلقة 11| الاستعداد للمواجهة

من طرف

هربان في رمضان

message N°11

Jawad faïz <[email protected]>

12 juillet 2015 20:05

جواد، ولد خالتي ها هوا حدايا، الوحيد اللي عارف المصايب اللي درت وبقا مخبيني ومعاوني. واخا بديت كانحس راه كايلعب بيا ولا مخبي عليا شي حاجة ولكن را حتى أنا توحشتو.
عاقل على جواد من كان باقي دري صغير، كان ذكي تبارك الله وكنت كانجيب ليه مجلة ماجد والكتوبا ديال الرياضيات. ها هو كبر دابا وماعرت آش طرا ليه فالباك تا ولا خدام مرة هنا مرة لهيه. ضاع الولد وها جواد الراجل معايا دابا وماعرت فين غادي بيا.
جواد: يالله آ السي العربي، عانديك لواحد القهوة قديمة وتاريخية فطنجة، راها كاينة فالمدينة القديمة ومشاو ليها يامات لعز حيث طنجة دابا ولات موديرن وكبرات وتخلطات، زيد معايا لقهوة طنجيس.
شدينا طاكسي آنا وجواد وهبطنا فسوق د بارا. مشينا على رجلينا فالأزقة الضيقة ديال طنجة واقترح عليا نبقاو ندويو فالقهوة بيناما آذن المغرب. دماغي كان كولو عامر مشاكل، كون ماعرت هدى واش بخير؟ ياكما تكرفصو عليها؟ أمين مسكين كايدوز فالامتحان دابا ماعرت كي عايدوز داكشي بحالتو النفسانية اللي خليتو فيها…

لمن فاتته الحلقة العاشرة: يوميات هربان في رمضان : الطريق إلى طنجة |الحلقة 10|

بقات ساعة على لعشا، القهوة محلولة وفيها الناس الكبار والمتقاعدين وجات فواحد المنطقة شعبية وزوينة. ريحنا وقلت لجواد يشرح ليا علاش ماكايعطينيش التفاصيل ديال كلشي وعلاش كايعرف التحركات ديال العصابة وداكشي.
– جواد: السي لعربي، راك عيان مع السفر والصيام، ولكن تصنت ليا مزيان. هاذ الشي اللي درتي كامل را ماكنتيش تفلت منو ولا نهار بفضلي أنا، البوليس لقاوك من نهار شدوك الجدارمية فأورير نتا والحسين. عرفتي العصابة اللي تابعاك را فالأصل هي اللي مخلياك حر.
ما عرت واش أنا اللي مابقيت فاهم والو ولا الصيام أثر فيا، آش كايقول هاذا؟
– جواد: أنا را خدام معا البوليس.
تصدمت، أنا كنت كانتسنا يقول ليا راه مع العصابة كانت عاتجيني سهل، ناري ياكما جا يشدني؟ أنا را باقي عندي ما نقضي قبل ما ندخل الحبس..

– جواد: شوف آ السي لعربي، عندي اتفاق مع الشرطة باش يخففوا عليك العقوبة ويجيبو ليك محامي ولكن توصلهم للعصابة، را هادشي اللي قدرت ندير معاهم وبقيت أنا مكلف بيك، ولكن خرجتي عليا وعلى راسك. كنت كانتسنا لعصابة توصل ليك ماشي ندخلوا إنسانة اللي لا علاقة لها بهاذ الصداع كامل… ياك عييت نقوليك ما تبقاش فنفس البلاصة كثر من يوماين.

– لعربي: أنا ما بقيت مسوق لا للبوليس ولا للعصابة بغيت عا هدى ترجع لدارها بخير. أنا نستاهل الحبس ونستاهل تدير فيا العصابة ما بغات. شوف ليا كيفاش نعتقها، را عندي سلاح فيه قرطاسة وما بقيت خاسر والو فهاذ الدنيا.

– جواد: العصابة شادة هدى فواحد القنت حدا أصيلة، عندي ڭاع المعلومات اللي خاصك، نتا عاتمشي بوحدك وعاتصنت للتعليمات ديال العصابة وأنا وواحد من الفرقة ديال الشرطة عانتتبعوا خطواتك. وحيد عليك ذاك السلاح واش كاتصحاب راسك ففيلم؟ ماتزيدش عليك شي تهمة. اللي فيك يكفيك.
– لعربي: را قالوا ليا بلا شرطة.

– جواد: عادي نعطيك واحد الشريحة إلكترونية باش نتبعوا أثرك وعانعطيك التعليمات فواحد المكانة عاديرها فيديك ما عايعيق بيها حد.
لعربي وجد راسك للمواجهة…

يتبع ..


(القصة خيالية، كل تشابه في الأسماء أو الأحداث نابع من الزهر للي كايهرس الحجر، وشكرا.)

السيناريو نتيجة عمل ثلاثة محررين : رضوان، أسامة، ويونس.

طالب باحث في علوم و تقنيات المعلومة و الاتصال، 24 سنة. عاشق للشاي و شاعر في أوقات الفراغ.

مقالات لكل زمان

شهر الكذب: 6 أنواع الكذابين الذين صادفهم كل المغاربة

5 فوائد ستجعلك تتبرع بدمك مرة كل ثلاثة أشهر

5 أطباق سهلة التحضير لطلاب الجامعة والتي لا يتعدى ثمنها 20 درهما

7 أشياء تثبت أن المغربي 'ديما مزروب'

8 من أجمل شواطئ شمال المغرب

10 اختراعات هوليودية نتمنى لو كانت حقيقية

الأشياء التي يفعلها كل سائق عندما يعلق في زحمة المرور

7 أشياء تجعل من الحافلات المغربية أجمل وسيلة للنقل

10 أسباب تجعل من مدينة الداخلة أفضل وجهة صحراوية بالمغرب

دليل فهاماطور لفهم أقوال الفتاتش