العداء المغربي عبد الرحيم بن رضوان يتحول إلى عامل بناء بعد مشواره الحافل بالألقاب

Avatar

من طرف يوم 2 janvier 2019 على الساعة 18:40

مأساة حقيقة يعيشها العداء المغربي والبطل الأولمبي السابق عبد الرحيم بن رضوان، بعد أن انقلبت حياته رأسا على عقب بعد كل الانجازات التي حققها، حيث صار يشتغل كعامل بناء مياوم لضمان قوته وقوت أسرته الصغيرة.

ومنذ انتشار صورته على مواقع التواصل الاجتماعي هذا اليوم، وردود أفعال النشطاء تتكاثر وتندد بالوضع المزر الذي وصل إليه هذا البطل الذي حمل راية المغرب في محافل دولية عديدة وأحرز ألقابا لا تحصى.

ومن جهة أخرى، قام بعض النشطاء بإطلاق حملة لجمع التبرعات لعبد الرحيم بن رضوان الهدف منها رد الاعتبار له وإعفاءه من العمل الشاق كعامل بناء مياوم .


مقالات لكل زمان

10 أشياء تميز برنامج سمير الليل عن باقي البرامج الإذاعية

أهم المشاهد في 7 من أحسن السلسلات الأمريكية

إصنع الفارق في حياتك : 10 أسرار ستمكنك من الوصول إلى النجاح

إخترقت بعض المجموعات السرية للفتيات المغربيات وهذا ما اكتشفته ..

شارات الرسوم المتحركة التي لا تنسى

صور: من قال أن التقدم في السن يفقد المرأة جمالها؟

دليل فهاماطور لفهم أقوال الفتاتش

أغلى عشرة سوائل على وجه الأرض

أجمل صور تركيا مكسوة بالثوب الأبيض

5 أطباق سهلة التحضير لطلاب الجامعة والتي لا يتعدى ثمنها 20 درهما