بورتري: هبة الزيزي، مثال الفتاة المغربية الناجحة التي تجمع بين الفن والعمل الجمعوي

Avatar

من طرف يوم 23 juillet 2018 على الساعة 13:15 - 214 مشاركة

فن وعمل تطوعي وريادة الأعمال .. هذه هي التركيبة الثلاثية لهبة الزيزي، شابة مغربية من مدينة فاس تبلغ من العمر 21 سنة. تتابع مسارها الدراسي بالتعليم الجامعي مسلك التجارة وتعمل حالياً على دبلوم الإجازة في التجارة والتسوي. إستطاعت أن توافق بين دراستها وموهبتها ثم كل هو إنساني وتعتبر أن السر في الجمع بين عدة أشياء في آن واحد هو حبها، فإن أحببت ما تفعله سيكون تنظيم الوقت والجهد أمرين في غاية السهولة.

هبة والعمل التطوعي

هدفها في الحياة الإجتماعية هو تقديم فرصة للأطفال اليتامى، فبعدما كانت تلتقي طفلاً يتيماً كل يوم في الشارع وكان يبيت بالقرب من منزلها، بدأت تتقرب إليه يوماً بعد يوم الشيء الذي أثر فيها لكي تبدأ رحلة اكتشاف عالم اليتامى.

كانت الخطوة الأولى هي انضمامها إلى جمعية دار الوفاء للأطفال اليتامى بمدينة فاس بهدف المساندة. هبة تمنح كل وقت فراغها لفائدة هؤلاء الأطفال حيث تقدم لهم دروساً خاصة من أجل الرفع من معنوياتهم ومساعدتهم على طرد الخوف وكل الأحاسيس السلبية.

من جهة أخرى، تشتغل هبة على كتاب يحمل عنوان l’Enfant Exilé « الطفل المنفي » الذي ستتكلم فيه عن الطفل اليتيم قصد تغيير الوضع الصعب الذي يعيشه الأيتام وكذلك بهدف توعية المجتمع المغربي بخصوص هذه الظاهرة.

هبة الفنانة

بدأت هبة فن الغناء في السابعة من عمرها بعدما كانت تشارك في الأنشطة المدرسية حيث اكتشفت أن صوتها لا يُستهان به، فقررت شق طريقها في عالم الفن خصوصاً وأنها تتميز بجانبها الحساس والغناء يوفر لها العلاج النفسي والسعادة الداخلية. إلى جانب هذا، فهبة تفرض ذاتها أيضاً من خلال العزف على البيانو لتكون فنانة كاملة وطموحة وكل ما يحفزها للمواصلة هو قدرتها على إسعاد الناس.

من بين تجاربها، فقد سبق وأن شاركت في فعدة مسابقات أهمها STUD LIVE التي تم إطلاقها لأول مرة في مدينة الدار البيضاء « كلية عين السبع » في إطار أنشطة المؤسسات الجامعية رفقة الفنان نوري الذي كان رئيساً للمسابقة.

هبة الزيزي مثال للمواطنة المغربية الحالمة بالتغيير نحو مغرب أفضل، مغرب يضمن للفئات الهشة كل الحقوق اللازمة من أجل العيش الكريم وخصوصاً الأطفال الذين يمثلون المستقبل ولأن كل الآمال تبقى معلقة بهم.

Avatar

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

10 أشياء تجعل من المغرب بلداً يُحسد عليه

10 من أجمل مقاطع الموسيقى الكلاسيكية لتغذية الروح

10 لاعبين سيظلون في مخيلة كل 'ودادي'

يوميات هربان في رمضان: مراكش |الحلقة 5|

10 صور نمطية ساري بها العمل في المغرب وحان وقت تغييرها

10 أشياء عليك فعلها قبل بلوغ سن الثلاثين

10 هوايات يزاولها معظم المغاربة بالفطرة

الحياة على جبال الأطلس بعدسة يوسف بودلال

لهذه الأسباب يفضل الفقراء فصل الصيف

نبتة الكيف .. عندما يبدع المغربي في صنع منتوج سحري 100% طبيعي