خرجنا من المنافسة، لكن لماذا علينا متابعة مباراة المغرب ضد إسبانيا؟

Avatar

من طرف يوم 25 juin 2018 على الساعة 8:54

لا أهمية لمباراة المغرب ضد إسبانيا اليوم .. هذا أمر خاطئ لأنها أهم مباراة سيلعبها الأسود في كأس العالم. يعتقد الجميع أنه بمجرد أننا خرجنا من المنافسة لم يعد للمباراة أهمية، لكن هل تعلم أنه إن هزمنا إسبانيا من منطلق « غير عكس فيهم » سوف يقصى المنتخب المغربي وسيقصي نضيره الإسباني أيضاً.

ليس لدينا ما نخسره إن تابعنا هذه المباراة وخسرنا، لكننا سنفوز في حال تمكن المنتخب المغربي من الفوز أو التعادل.

1. حفظ ماء الوجه أمر ضروري

رغم الخروج من المنافسة، يهمنا أن نفوز ولو بنقطة واحدة من تعادل ضد الفريق الإسباني أو 3 نقط من الفوز.

2. هذه المباراة بمثابة اختبار حقيقي لمستوى المنتخب الوطني

بحكم أننا نواجه المنتخب الإسباني الفائز باللقب سنة 2010 والذي يضم أمهر وأجود اللاعبين في العالم، فإننا بذلك سنتأكد من امتلاكنا لفريق متكامل مستعد للمواجهة في منافسات مماثلة رغم بعض نقط الضعف التي يمكن حلها مستقبلاً.

malayalamnewsdaily

3. لأنها مباراة رسمية

المباريات الرسمية تبقى تاريخية تماماً كمباراة البرتغال حيث كانت النتيجة 3 أهداف لصالح المنتخب المغربي، وهدف يتيم للبرتغال، فلم يستطع زملاء كريستيانو رونالدو رد تلك الهزيمة رغم خسارتنا هذه السنة.

4. « العصى في الرويدة »

فوزنا أو تعادلنا ضد المنتخب الإسباني يمكنه أن يحرم كتيبة « لاروخا » من التأهل من دور المجموعات، وسيُقال أن المنتخب المغربي قد أقصى المنتخب الإسباني.

5. ستكون آخر مباراة دولية رسمية لأندريس إنييستا في حالة أقصي المنتخب الإسباني ضد المغرب

Avatar

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

شراء كاميرا احترافية لا يجعل منك مصوراً موهوباً، هناك أشياء أكثر أهمية عليك ضبطها أولاً

10 أشياء تجعل من مدينة إفران سويسرا المغرب

تريد(ين) خطف قلب ”الكراش”، إخطف(ي) قلب أمه(ها) أولاً .. إليكم الطرق

10 شواطئ مغربية لا يمكن تفويت زيارتها هذا الصيف

10 أشياء تميز 'كونترولور' الطوبيس المغربي

ستذهب لمشاهدة مباراة السوبر الإسباني في طنجة ولا تعرف أين تمكث؟ إليك أفضل 15 فندقاً بعروس الشمال

ماذا لو كان المغرب ينتمي للقارة الأوروبية؟

10 أشياء التي تميز الأمهات المغربيات على الواتساب

مواقف تريد أن تقول فيها لصديقك ”راك غادي فالخسران أ حمادي”

أشياء بسيطة يمكن أن يقوم بها كل مغربي لجعل حياتنا أفضل