خطاب العرش لم يتطرق لموضوع ”حراك الريف” وحث الحكومة على التحاور مع الشعب

Avatar

من طرف يوم 29 juillet 2018 على الساعة 22:32

إنتهى قبل لحظات خطاب عيد العرش ال19 في عهد العاهل المغربي محمد السادس، والذي ألقاه من الحسيمة. وعلى خلاف ما كان منتظراً لم يتطرق الخطاب للمواضيع الشائكة التي شغلت الرأى العام المغربي لشهور عديدة، لكنه بالمقابل أعلن عن عهد جديد من المشاريع التنموية التي ستتم مباشرة بعضها واستكمالها، وكذا تعديل ما لم يكن ناجعاً منها. وإليكم أهم ما جاء في الخطاب الملكي:

1. مشاغل المواطن تحظى باهتمام الملك

الملك حث على ضرورة تظفير الجهود لمواصلة السير في طريق التنمية، وصرح أن مشاغل المواطن المغربي تحظى باهتمام كبير في حياته كملك وإنسان، وأوصى الحكومة والشعب على حد سواء بضرورة الحفاظ على القيم الوطنية، وعدم السماح للأفكار السلبية والعدمية من سيادة العقول.

2. « أحس أن شيئاً ما ينقصنا »

صرح الملك أنه ورغم المكاسب التنموية والاقتصادية الذي حققها جنباً إلى جنب مع شعبه خلال عقدين من الزمن، إلا أنه يحس أن شيئاً ما ينقص في المجال الاجتماعي وصرح أنه سيواصل العمل في هذا الاتجاه، كما قال أن طموحه للنهوض بالأوضاع الاجتماعية يفوق وضع برنامج في هذا المجال، وأنه يسعى للقيام بإجراءات آنية.

Lematin.ma

3. الصحة والتعليم

حث الخطاب على ضرورة دعم البرامج التعليمية التي بوشرت سلفاً، على غرار برنامج تيسير، كما شدد على ضرورة الإسراع بتدبير إجراءات فورية لمحاربة الهدر المدرسي ابتداء من الموسم الدراسي المقبل. أما في ما يتعلق بمجال الصحة، فقد أشار الملك أنه وضع ضمن الأولويات، التعجيل بإصلاح نظام الدعم الصحي RAMED ليتمكن المواطن من الاستفادة منه بشكل ناجع.

sante24.ma

4. تسهيل السيرورة البيروقراطية للمستثمرين

تطرق الخطاب أيضاً لضرورة تسهيل النهج البيروقراطي الذي يسبق طلبات الاستثمار، ونصوص قانونية تلزم الإدارات العمومية بالرد على طلبات الاستثمار في أجل لا يتعدى شهر، وإن لم يتم ذلك فيعد الطلب مقبولاً بسلطة القانون دون الحاجة لرد الإدارة.

Bladi.net

5. يجب على الحكومة أن تتواصل مع الشعب

أكد الملك على ضرورة قيام الحكومة بالإنصات للشعب والتحاور معه، والاستجابة لمتطلباته بشكل أفضل، وأكد على أن هذا الأمر لا يجب أن ينقطع، رعاية لمشاغل المواطنين وتفضيلاً لمصالحهم.

La Tribune Afrique

6. شكراً للقوات العمومية

أثنى الملك في نهاية خطابه، على جهود القوات المسلحة الملكية، والوقاية المدنية والدرك الملكي والقوات المساعدة، وشكرهم على تضحياتهم المثمنة في سبيل الحفاظ على الأمن الداخلي والخارجي للمملكة.

H24info

مقالات لكل زمان

أفغانستان، بلد الحرية والسلم والإزدهار... في الستينيات

إليك 8 أسباب وجيهة لكي لا تقيم حفلة زفافك في المغرب

12 سبباً يجعل من الجديدة أفضل مدينة للعيش أو الزيارة

5 فوارق ما بين 'الصطاج' والعمل في المغرب

يوميات هربان في رمضان: |الحلقة 12| المواجهة 1

3 مجموعات غنائية عربية ستثير إعجابكم

10 أشياء تجعل أيام عاشوراء بالمغرب أسعد أيام السنة

10 أماكن يُنصح بزيارتها عند ذهابك إلى أكادير

10 أشياء تجعلك 'مرضي الوالدين' بامتياز

هذا ما يحصل عندما تتأثر الفتيات المغربيات بالمسلسلات التركية