دينا ومصطفى تركا حياة الرفاهية في الولايات المتحدة الأمريكية للعيش في قرية بسيطة نواحي الأطلس المغربي

Avatar

من طرف يوم 6 mars 2018 على الساعة 17:16 - 180 مشاركة

سمعنا عن أناس قرروا الرحيل بعيداً عن بلدهم من أجل تحسين وضعيتهم المادية، وآخرين اختاروا الإبتعاد عن أهلهم وأصدقائهم في سبيل الإستمتاع بظروف معيشية أفضل.

قصة اليوم مختلفة تماماً عن ما ألفناه، قصة زوجين ناجحين قررا أخذ مسلك معاكس تماماً. فمن الحياة الفاخرة ومستوى معيشي جد عال وسط ولاية كنتاكي القابعة في الولايات المتحدة الأمريكية، قرر مصطفى جبور (45 سنة) وزوجته الأمريكية دينا زوغيار (46 سنة) ترك كل شيء « في سبيل العودة إلى الأصل » على حد تعبيرهما.

فبعدما خاض مصطفى مساراً ناجحاً في مجال التأمين ودينا التي باعت منتجعها الخاص بالتجميل، عادا معاً تاركين الحياة في الولايات المتحدة الأمريكية وراءهما، وقررا بداية حياة جديدة بعيداً عن تلك التي لم تصنع سعادتهما، بعيداً عن المظاهر والحسد وكل المجاملات المزيفة.

بعد 20 سنة من هجرة مصطفى من المغرب، باع الزوجين كل ممتلكاتهما ودفعا كل ديونهما ورجعا إلى المغرب وتحديداً إلى قرية بسيطة تبعد بكيلومترات عن مدينة مراكش، وبحوزتهما مبلغ 220 ألف درهم، مبلغ كاف بالنسبة لهما للتبضع من السوق الأسبوعي وشراء أرض من أجل بناء بيتهما الترابي المعزز بالطاقة الشمسية وحيوانات في الحظيرة وحمار كوسيلة نقل. يتكون البيت من مقومات بسيطة كافية للعيش في سلام بالإضافة إلى منظر جميل يطل على جبال الأطلس.

channel 5

Channel 5

Channel 5

يقول مصطفى: « هدفنا هو الإكتفاء الذاتي، بغض النظر أننا سنعيش دون مال، إلا أننا نعيش في حرية مطلقة ». وتضيف دينا: « قضيت حياتي وهدفي هو جمع المال لشراء كل ما أريد لكي أبهر الآخرين فقط ولم أكن سعيدة بتاتاً، والآن الوضع مختلف لأنني لا أملك شيئاً لكي أُحسد عليه وهذا مايجعلني سعيدة ».

ربما قد يعني المال السعادة للبعض، لكن مصطفى ودينا أكّدا للعالم أن السعادة هي الحياة البسيطة.

Channel 5

Avatar

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

هذا ما يقع لمهند المغربي عندما يعشق نور

عبد الحليم حافظ وعلاقته القوية بالملك الراحل الحسن الثاني في 6 نقاط

15 مدينة مغربية لا يمكن أن تذكرها دون ذكر هذه الأشياء

9 أشياء تجول في ذهنك عندما تريد تعلم فوتوشوب

10 أشياء يجب أن تتجنب فعلها كي لا تفقد جاذبيتك

إختبار: هل تعرف كل كبيرة وصغيرة عن المنتخب المغربي؟ أثبت ذلك ..

قصة حزينة: هذا ما يعانيه كل مغربي ”تعطل عليه الصالير”

12 سببا يجعلك غير قادر على الاستغناء عن فيسبوك

8 مشاريع تجارية مغربية وُجدت لتبقى

10 عبارات يستعين بها المغربي لإنهاء علاقته العاطفية بطريقة دبلوماسية