فاس : معمرة مغربية تبلغ من العمر 110 سنوات تتعافى من فيروس كورونا

ياسين مسلك

من طرف يوم 2 juin 2020 على الساعة 0:23

في بلاغ صدر يوم الجمعة الماضي، أعلن المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس عن تعافي إمرأة عمرها 110 سنوات بعد إصابتها بفيروس كورونا، وذلك بعد استفادتها من الرعاية الطبية اللازمة لمدة 26 يوما بالمركز الإستشفائي.

وأكد البلاغ أن هذه السيدة تعد أكبر مصابة بالفيروس بالمغرب، بعدما أعلنوا قبل ذلك عن شفاء أصغر مصابة بالفيروس في المغرب، وهي رضيعة لم يتعدى سنها الشهرين.

وبذلك تستمر الأنباء السعيدة، بعد بداية إنخفاض منحى الإصابات بالمغرب، و ثماثل العديد من المواطنين يوميا للشفاء، حيث تم تسجيل 1735 حالة نشطة بالمغرب البارحة، بما في ذلك 13حالة فقط في العناية المركزة.

ياسين مسلك

مدون يحاول فهم أسرار الحياة، شغوف بالفلسفة و الروحانيات، عاشق للموسيقى و الأدب. بالنسبة لي، طريق السعادة مفروش بشيئين: النشوة الفكرية و اهداف ميسي في البرنابيو.

مقالات لكل زمان

8 أسباب تجعل المغاربة يكرهون السياسة وما يأتي منها

أكثر المواضيع تداولاً بين النساء في الأعراس المغربية

الجو ممطر؟ إليك 5 أشياء لتفعلها في مثل هذه الأجواء

الطاكسي في كازا .. فقط إن كنت كازاوي ستتعرف على هذه الإشارات للنداء على سيارة الأجرة

10 عبارات تبين أن المجتمع المغربي ذكوري بامتياز

10 علامات تميز التلميذ 'المسموم' الذي درس معنا

10 علامات تجعلك من عشاق السهر في الليل

هذه هي ”الزبايل” التي فعلها المغاربة عندما اكتشفوا فيسبوك

10 أنواع الطلبة الجامعيين بالمغرب، فأي نوع أنت ؟

8 أشياء لن تجدها إلا في كرة القدم المغربية