8 أشياء التي تميز رفيق السكن ‘الكولوك’ المغربي

من طرف - 942 مشاركة

حتما فكرت أو جربت في يوم من الأيام العيش مع رفيق سكن (كولوك)، أو على الأقل لديك صديق يحكي لك عن تجربته الخاصة. سواءا إنتقلت إلى مدينة أخرى للعمل أو قصد الدراسة، فقبل الخوض في غمار هذه المغامرة، تكون جد متحمس لأنك ستبدأ تجربة جديدة في مدينة جديدة وحرية أكثر، فهل يستمر هذا الحماس؟ سنرى الآن على التوالي بعض الإيجابيات والسلبيات التي قد تغير رأيك في الموضوع.

الإيجابيات

1. المصاريف

خصوصا إن كنت في مرحلة الدراسة، لابد لك بأن تتشارك مصاريف الكراء وفواتير الماء والكهرباء والأنترنيت.

2. التعاون

من الإيجابيات أيضا التناوب على القيام بأشغال البيت كالطبخ وتنظيف المنزل والأواني وإخراج القمامة.

3. الصداقة

إن كنت حديث التعرف على رفيق سكنك فقد يتحول إلى صديق عزيز، شخص موثوق تحكي له ويستمع لك ولكن ليس دائما.

4. المرح

تنظيم خرجات أو لعب البليستيشن أو مشاهدة الأفلام والسلسلات.

السلبيات

1. أصدقاء “الكولوك”

أسوء ما في هذا الأمر هم ضيوف رفيقك إن كثر توافدهم على البيت وإفسادهم للتجهيزات والحمام.

اللهم من الأول يموت المش

2. النزاعات

سواءا كان صديقا أو لا، فلابد أن تسوء الأمور أحيانا إما بعدم التزامه بدوره لأسباب أخرى.

نوبتك نوبتي

3. الضجيج

سيسبب لك هذا مشكلا عويصا خصوصا إن كنت من الفئة التي تحب الهدوء.

4. ضياع الممتلكات

يعتقد زميلك في السكن أن مشاركة السكن هي مشاركتك في ملابسك وحاسوبك وطعامك وكل ما يوجد في البيت.

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

قصة حزينة: هذا ما يعانيه كل مغربي ”تعطل عليه الصالير”

الأشياء التي لن يفهمها إلا سائقو السيارات بمدينة الدار البيضاء

10 أسباب ستجعلك لن تفكر في أن تصبح مشهوراً

5 أشياء التي لا يستغني عنها المغاربة في عاشوراء

يوميات 'شومور' مغربي: 11 صورة تلخص مراحل البحث عن وظيفة

اليوم العالمي للمرأة : تعرف على أقوى نساء المملكة المغربية

10 أشياء بسيطة ستجعل حياتك أفضل

أغلى عشرة سوائل على وجه الأرض

قضاء العطلة بين أعالي الجبال الرائعة أو على رمال الشاطئ الذهبية؟

هذا ما يفعله المغربي خلال فترة ”الشوماج”