UBER

الأشياء التي لن يفهمها إلا سائقو السيارات بمدينة الدار البيضاء

برعاية UBER

السياقة في المغرب عموما، وفي المدن الكبرى خاصة، شيء ليس بالسهل عندما يتعلق الأمر بمن يتوجهون لعملهم كل صباح في وقت الذروة ويعودون في المساء على نفس الشاكلة. لكن حين يكون هذا السائق في مدينة الدارالبيضاء العملاقة، فالأمر يزداد صعوبة.

في هذا المقال اخترنا أن نحدثكم عن أشياء لن يفهمها إلا سائقو السيارات في العاصمة الاقتصادية للمملكة، والتي يواجهونها كل يوم عديد المرات في تنقلاتهم:

1. التوقفات الناتجة عن الازدحامات والتي قد تطول كثيرا

2. عند المرور بجانب شارع به أشغال كخطوط الطرامواي أو أعمال أخرى، فاستعد للسياقة ببطئ شديد وفي طريق جد ضيقة

3. مهما حاولت أن تكون بارد الأعصاب لن تنجح في ذلك

4. عند محاولة عبورك لسكة الطرامواي في أوقات الذروة فلن تمر بسهولة، خصوصا إذا كان الطرام يريد المرور

حينها ستضطر إلى العودة للخلف.

5. بعض سائقي السيارات الذين يقفون أينما شاءوا دون إعارتك أي اهتمام إن كنت خلفهم

6. حاول ما أمكن تفادي السياقة خلف الحافلات، لأنها أيضا تقوم بنفس الشيء

7. قد تتوقف في طريق ما لساعات دون معرفة السبب، لتكتشف في النهاية أن الأمر لا يتعدى كونه حادثا بسيطا لكن السائقين لم يتفاهما
8. إيجاد مكان لركن سيارتك، مهمة مستحيلة في بعض الأماكن والأوقات

9. ستسمع صوت منبهات السيارات في إشارات المرور دونما جدوى، ربما أكثر من أي شيء آخر

10. المارة الذين يقطعون الطريق من مناطق غير مخصصة لهم

11. تعرف جيدا أن السياقة في يوم الديربي هي مهمة خطيرة

12. لا تفكر أبدا في ركن سيارتك يوم السبت مساءا في المعاريف

13. أكثر شيء تخشاه هو “الصابو الصفر”

14. في بعض الأحيان، تحسد سائقي الدراجات الهوائية والدراجات النارية

15. حظ سعيد… ستحتاجه

مقالات لكل زمان

يوميات هربان في رمضان |الحلقة 1|

عبد الحليم حافظ وعلاقته القوية بالملك الراحل الحسن الثاني في 6 نقاط

نوستالجيا التلميذ الكسول المغربي في 10 أسطر

هل تسألتم يوماً عن سبب زيادة تسعيرة الطاكسي ليلاً؟ سائق أجرة يجيبكم على هذا التساؤل

لكي يرقى المجتمع المغربي، يجب إزالة هؤلاء الأنواع من الأشخاص

7 أماكن ننصحكم بزيارتها في مدينة طنجة

6 فنانات مشهورات وقعن في حب حراسهن الشخصيين

تعرف على ما يحس به شخص يعاني من فوبيا السباحة من وجهة نظر شخص يعاني من فوبيا السباحة

الوصفة السرية لصنع فيلم فركوس في 7 ثوانٍ

ماذا لو غنى فنانون عالميون على ألحان عربية شرقية؟