10 أشياء تجعلك ‘مرضي الوالدين’ بامتياز

من طرف

الوالدين، النعمة الإلهية التي لولاها لما كنّا في هذه الحياة. مصدر للحب والحنان والعطف. يرعوننا منذ صغرنا حتى كبرنا. لا كلمة تستطيع إعطائهما حقهما فيما يقومون به من تضحيات من أجلنا. فهل نرد هذا الجميل لهما بما هو أحسن؟ هل فكرنا يوماً في إسعادهما؟ هل كنّا نطيعهما ونسمع كلامهما؟ حتما لا! و إن كان الجواب بنعم فهذا لن يكون كافياً بقدر مجهوداتهما. على أي، نقدم لكم في هذا المقال 10 أشياء ضرورية ومهمة ستجعلك مرضياً للوالدين:

1. إحضار “البوطة” من عند البقال وإعطائه “الخاوي”

2. الإسراع في تلبية ندائهما، يعني إلا عيطو عليك تحضر فالبلاصة

3. إخراج القمامة كلما امتلأت

4. النهوض باكراً في الصباح دون حاجتهما لإيقاظك

5. إحضار إخوتك الصغار من المدرسة دائماً

6. إذا كُنتُم مدعوين عند أناس ما، فاحرص على أن لا تأكل شيئاً

7. إذا ما احتاج أحدهما مشاهدة فيديو ما فأنت من ستتكلف بالبحث عنه على اليوتوب

8. بعد كل غسيل، إحرص على نشر الملابس في السطح وإحضارها وطيها بعد ذلك

9. عند الانتهاء من الأكل، يجب تنظيف المائدة وغسل الأواني

10. بعد كل ذهاب للسوق، لن تحتاج أمك لحمال لأنك ستكون أنت ذلك الحمال

مولع بالموسيقى، الكتابة و السفر. أوتاكو عاشق لكرة القدم ! سأكون دائما على استعداد لأشارككم أفكاري و إطلاعكم على آخر أخبار و مستجدات الساعة لإرضائكم !

مقالات لكل زمان

10 عبارات تبين أن المجتمع المغربي ذكوري بامتياز

10 أشياء عليك فعلها قبل نهاية هذا الصيف

10 أشياء لا يتخلى عنها أي مغربي مهما كان السبب

11 علامة تبين أنك رباطي يشتغل بمدينة الدار البيضاء

دول يمكنك زيارتها دون ‘فيزا’: ماليزيا، الأرض الساحرةُ الجمالِ

11 قاعدة ستجعلك 'طالباً مثالياً' في الكلية المغربية

تعرف على مغربي أشد عبقرية من أينشتاين يملك الحلول لكل المشاكل وكل المغاربة التقوه وانبهروا بقدراته

جاد المالح: تعرفوا على إبن المغرب البار في 8 نقاط

23 نجما يجب أن يقولوا 'شكرا' لطبيب أسنانهم

الغياب الجماعي: الحل الأمثل الذي كنا نلجأ إليه من أجل الهروب من براثن الدرس