10 أشياء تجعل من العرس المغربي الأفضل بامتياز

من طرف

يزخر المغرب بطبيعته كدولة في شمال أفريقيا بتنوع ثقافي رائع، وهذا ما يجعل أعراسنا فريدة من نوعها، حيث يلتقي أهل العريس والعروس في ليلة واحدة تمتد من المساء إلى غاية طلوع الشمس، وتكون الأجواء صاخبة والأصوات مرتفعة جداً، فيرتدي الجميع أفضل الملابس وأكثرها رُقياً ويتجهون لإحياء الحفل في أجواء رائعة. لكن وبطبيعة الحال، نجد طيلة الحفل أشياء غريبة وعجيبة، حيث أن غاية البعض تكون الاحتفال، والبعض الأكل، بينما غاية البعض الآخر الرقص فقط، وآخرون لانعلم محلهم من الإعراب. اليوم سنسرد لكم 10 أشياء تجعل من العرس المغربي الأفضل بامتياز.

1. أرضية الميدان

تتغير حسب الميزانية، مع العلم أن “الخزانة” تكون شعبية وأكثر نشاطاً من قاعة الحفلات التي يسودها الصمت والملل في غالب الأوقات.

2. إختيار مايسترو الحفل

يتغير بتغير العادات والتقاليد والعائلات، فالأعراس الفاسية مثلاً لا تشبه الدكالية، والشمالية لا تشبه الصحراوية.

3. الزي الرسمي الخاص بالحفل

لاشيء يُذكر، أناقة رجالية وملابس تقليدية نسائية، ونوع آخر سنذكره لاحقاً.

4. المقبلات والشاي

الخدعة الأولى من ممول الحفلات لإشباع الحاضرين لكي يقتصد على مؤونة العشاء، لكن للأسف هاته الحلويات تزيد من شهية الحاضرين بدل إغلاقها.

5. النميمة

إنتقادات واسعة حول ملابس العروسين والحاضرين.

6. التحضير للهجوم على مائدة الطعام

الضحك والكلام الكثير الذي يُخفي تحت طياته دراسة داخلية للحاضرين حول المائدة لاختيار التكتيك المناسب.

7. الرقص وما أدراك مع الرقص

الرقص من طرف الرجال للتباهي أمام الفتيات وجذب الأنظار، أو للحصول على “الغرامة” لسداد بعض الديون.

8. المدعو الغامض

الذي ذكرناه في النقطة 8. يأتي بلباس رياضي ولاعلاقة له بالحفل، يكون مخموراً جداً ويبدأ بالرقص لوحده قبيل انتهاء الحفل بربع ساعة، ليسقط في نهاية الأمر حتى يأتي الحضور لإخراجه من العرس.

9. شغب الأطفال الصغار

ينامون طوال اليوم ليُزعجوا أمهاتهم في الحفل، فيتم ضربهم وأخذهم لبيت منعزل للنوم فيه مجدداً.

10. إنتهاء الحفل وبداية الاستيلاء على المؤونة

بطبيعة الحال “خيرنا ما يديه غيرنا”، تبدأ حملة الإعانات الغذائية الممولة من طرف الـUNICEF للاكتفاء الذاتي من الأكل لمدة أسبوع آخر.

لايوجد الكثير لقوله , افكر قليلا ثم أكتب , أفكر كثيرا فلا أكتب .. أحاول تبسيط الاشياء لجعل النفسية قادرة على تحمل ضغوطات الحياة .

مقالات لكل زمان

ملصقات أفلام تحولت إلى الواقع

هناك نوعان من الناس في هذا العالم، أيهما أنت؟

10 أشخاص عليك تجنبهم في شهر رمضان

قصة اليوم: هذا الشاب المغربي تحدى الظروف الصعبة وإكراهات المحيط ليصبح ميليارديراً

20 أغنية رومانسية ستتعرف عليها كل مغربية مُتابِعة للمسلسلات التركية

8 مواقع عالمية من أجل تعليم مجاني ومفتوح للجميع عبر الأنترنت

11 نوعا من الأساتذة إذا أحببتهم فأنت مشاغب بامتياز

جاد المالح: تعرفوا على إبن المغرب البار في 8 نقاط

سئمت من حرارة فصل الصيف المفرطة، إليك 7 تقنيات لتبريد بيتك دون الحاجة لمكيف هواء

ماذا لو كانت قطارات ONCF في اليابان؟