هذه هي النتيجة عندما يلعب المغربي لعبة GTA

من طرف

لا تحتاج لعبة GTA، أو حرامي السيارات، إلى تعريف مهما تعددت إصداراتها لأن لها نفس المضمون. يتفق سكان العالم بأكمله على أنه يجب اتباع المهمات المقترحة لإتمامها، إلا المغربي لديه رأي آخر، بحيث له طريقته الخاصة في اللعب وما من أحد له الحق في قول العكس.

1. يحارب البطالة ويعمل كسائق سيارة أجرة أو سيارة إسعاف
2. عندما يحس بالملل يقرر احترام القانون والسياقة بشكل جيد
3. مهمته الوحيدة هي تدمير المدينة بأكملها واستعمال كل الأسلحة المتوفرة
 
4. يعوض خيبة أمله في البقاء في المنزل، على الأقل يمكنه السفر أثناء اللعب
5. فجأة يقرر الإعتناء ببطل اللعبة بتبديل قصته وملابسه
6. يعبر المدن سباحة
7. لا ينهي اللعبة بشكل عادي ويفضل أن يقبض على البطل أو أن تنتهي حياته

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

10 أشياء ستجعلك زبوناً وفياً للخطوط الملكية المغربية RAM

أثناء السباحة في فصل الصيف قد تجد نفسك وسط ”الخاتم”، إليك الخطوات الناجعة لتجاوز تيار الماء الساحب إذا وقعت فيه

6 فنانات مشهورات وقعن في حب حراسهن الشخصيين

فرق موسيقية إشتهرت بفضل عازفي 'الغيتار باص'

8 صور يكره المغاربة أن تُلتقط لهم

سيرة حياة محمد صلاح لو كان لاعباً مغربياً

11 مرة احترم فيها الإنسان الطبيعة

10 مجلات و سلاسل قصصية عربية طبعت طفولتنا

10 أشياء ستجعلك متشوقاً لزيارة مدينة أصيلة

الراب المغربي بين البدايات في الماضي وثورة الجيل الجديد