رحلة كل كازاوي مع الطرونسبور بشكل يومي

من طرف

لا يخفى على أحد كبر وشساعة مدينة الدار البيضاء، الأمر الذي يجعل وسائل التنقل بها أكثر تنوعاً من أي مدينة مغربية أخرى. لكن هذا الأمر لا يكفي، لأنه لا يخدم مصلحتك في الوقت الذي تحتاج لأي وسيلة كيفما كانت من أجل الوصول إلى وجهتك في الوقت المحدد، خصوصاً عندما تكون على موعد مهم أو يكون وقتك ضيقاً.

1. ليس لديك الحق في اختيار وجهتك، فهي التي تختارك
2. سائق سيارة الأجرة هو من له الحق في اختيار الطريق والثمن والوجهة أيضاً

“خويا غادي نحطك وزيد شوية على رجليك.”

3. تصبح كالمجنون في الشارع وأنت تلوح بيدك يميناً وشمالاً لمدة طويلة
4. تفقد الأمل وتمشي نصف المسافة قبل أن تجد وسيلة نقل
5. تجد آخيراً وسيلة مع وجود زبون آخر وجهته بعيدة عن وجهتك، لكنك تقبل لأنه لا خيار أمامك
6. نادراً ما تجد وسيلة نقل مريحة، فأغلبها عبارة عن كومة خردة
7. أما إن تكلمنا عن الإختيارات الموسيقية للسائق، فلن ننتهي
9. ستعاني إن كنت أول الراكبين، لأن صاحب الطاكسي سيسوق بسرعة بطيئة جداً لإيجاد ركاب آخرين
10. يشعل سيجارته ويسألك بعد إذنك

“وا سولني قبل ماتشعل.”

11. ترغب في التصفيق للسائق عندما تصل إلى وجهتك بسلام

مقالات لكل زمان

حقائق مبهرة تسمعها لأول مرة عن مهنة ”العيساوي” .. نزع السم عن الثعبان خرافة صدقها المغاربة

تعرف على 10 علامات التي تدل على أن حياتك تسير في الاتجاه الخاطئ

17 صورة توثق انتصار الطبيعة على الحضارة

12 قاعدة من الضروري معرفتها قبل اختيار الدراسة ب'لافاك'

نبتة الكيف .. عندما يبدع المغربي في صنع منتوج سحري 100% طبيعي

10 كلمات أجنبية تُرجمت إلى الدارجة المغربية بشكل خاطئ ونكره سماعها

10 تضحيات يقدمها الأب ولا يبوح بها أبداً

ماذا لو كان المغرب في أمريكا اللاتينية

سعاد ماسي: إبداع صوتي وموسيقي فريد من نوعه

حسابات الفيسبوك المغربية الأكثر تداولاً في 9 أمثلة