#حملة_عاونوا_البرلمانيين: حملة استنكارية بعد التراجع عن إلغاء معاشات البرلمانيين

من طرف يوم 18 يوليو 2018 على الساعة 13:47

بعدما تراجع حزب العدالة والتنمية عن قرار إلغاء معاشات البرلمانيين حيث قال إدريس الأزمي، رئيس فريق العدالة والتنمية في مجلس النواب، كتبرير لما سماه البعضالعودة إلى نقطة الصفر، أن البرلمانيين السابقين يعيشون ظروفاً إجتماعية صعبة.

وأضاف أن البرلمان يتعرض للقصف من كل الجهات بحيث أن الجميع يتحدث عن مبلغ 35 ألف درهم التي يتقاضاها البرلماني دون ذكر الإكراهات الاجتماعية والحزبية والضغوطات النفسية.

وقال عمر بلافريج، النائب البرلماني عن فدرالية اليسار الديمقراطي، أن المهمة البرلمانيةمهمةوليست مهنة يؤخذ بعدها تقاعد أو معاش، وأنه بمجرد انتهاء هذه المهمة إما يترشح البرلماني مرة أخرى أو يصبح مواطناً عادياً دون معاش.

من جهة أخرى، أطلق رواد الموقع الإجتماعي فيسبوك حملة شرسة بعنوان #حملة_عاونوا_البرلمانيين تهكماً على ما صرح به الأزمي كون البرلمانيين يعيشون ضروفاً صعبة بعد انتهاء مهامهم، تقضي هذه الحملة بجمع تبرعات للبرلمانيين لكي لا يعانو من الفقر، كطريقة استنكارية لرجوع العدالة والتنمية عن القرار.

حملة شعارها “الطنز”

بالإضافة إلى أن المنشورات التضامنية أصبحت على الشكل التالي

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

10 علامات تجعل منك خبيراً في 'البطولة بخو'

أشياء بسيطة مع الشاي خلقنا بها السعادة

لا تصدق كتب التاريخ، مكتشف أمريكا هو المغربي مصطفى من أزمور وليس كولومبوس

10 من أفضل الأشرار في تاريخ السينما العالمية

فلاديمير هولان: الشعر التشيكي بكل غيرة وكراهية وحب

أجريت حواراً مع شخص لا يتكلم ولا يسمع، وهذا ما كشفه لي ..

20 كلمة لن تسمعها إلا في شمال المغرب

أنواع الركاب الذين يفضلهم كل سائق شريك لدى UBER

دول يمكنك زيارتها دون ‘فيزا’: تركيا، ملتقى الحضارات

9 أماكن مغربية متواجدة بالقائمة الأصلية للتراث العالمي