هذا الشاب المغربي تحدى إعاقته ووصل إلى قمة جبل توبقال

من طرف - 1256 مشاركة

لا للإستسلام .. لا للأعذار، هكذا تحدى نبيل كائن نفسه وإعاقته مبرزاً للعالم بأسره أنه لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس، قصة نبيل مليئة بالأحداث التي ألهمته ليصل إلى مبتغاه رغم شدتها وقساوتها، منذ صغره الى أن أصيب بمرض السرطان والآن أصبح من الناس الذين استطاعوا الوصول إلى قمة جبل توبقال..

من هو نبيل كائل؟

نبيل كائل هو شاب مغربي عاش طفولة صعبة وسط عائلة فقيرة تصارع من أجل العيش، كانت لديه العديد من الأمنيات، أولها أن يساعد والديه بالإضافة الى أن يصير عداء يتسابق في المنافسات الكبيرة والمسافات الطويلة، فشرع في تحقيق حلمه حيث فاز بالعديد من الجواز والميداليات.

حكايته مع مرض السرطان

بعد أن حل في المركز الرابع في أحد المسابقات التي أجريت سنة 2004، أحس نبيل بألم على مستوى ركبته فظن أن الثعب نال منه فقط بسبب المجهود الذي بدله خلال المسابقة لكن سرعان ما زار الطبيب الذي شخص حالته وأكد له أنه مصاب بالسرطان.

هذا الخبر الذي نزل كالصاعقة على نبيل وأهله ومحيطه لم يكن الصدمة الوحيد، إذ أن كل العلاجات الكيميائية وغيرها لم تجدي نفعاً حيث تم بثر رجله كلياً، لكن نبيل تقبل الأمر رغم صعوبته واستطاع أن يواجه نفسه بأنه سيعيش برجل واحدة.

مشكلة نبيل مع المجتمع

لم يكن في علم نبيل أن فقدانه لرجله اليسرى سيغير نظرات المجتمع تجاهه، فكان الإمتحان الأصعب بالنسبة له هو كيف سيقنع المجتمع أنه مصاب بإعاقة جسدية وليست إعاقة فكرية، خصوصاً وأنه حاصل على الباكالوريا ودبلوم تقني يخول له العمل كسائر شباب المغرب، لكنه يتعرض للرفض كلما تقدم للحصول على وظيفة والسبب هو رجله المبتورة بالرغم من قدراته والمهام التي يجيدها.

يذكر لنا نبيل أنه كان يتلقى الرفض في المقابلات العديد من مقابلات العمل ولم يعتقد أن السبب يرجع الى إعاقته الجسدية، الشيء الذي جعله يتوقف ويفكر في طريقة يغير بها نظرة المجتمع له ولكي يوصل رسالته.

تحدي قمة جبل توبقال

بعد معاناته مع المجتمع، قرر نبيل خوض مغامرة تتمثل في الصعود الى أعلى قمة في المغرب، اقترح نبيل هذه الفكرة على أحد أصدقائه الذي قبل بشكل أوتوماتيكي وقرر مرافقته ومساعدته، خصوصاً وأنه يمتلك الخبرة في هذا الأمر.

بدأت الرحلة من مدينة الدار البيضاء الى مدينة مراكش مروراً بقرية إمليل التي تمثل الإنطلاقة الحقيقية، استقبلته نظرات استغراب من الناس الذين تواجدوا في المنطقة، استمرت الرحلة الطويلة لساعات وكانت الصعوبات تتوالى عليه خاصة مع تغير المناخ قليلاً، تلقى نبيل تشجيعاً من جل الأجانب الذين احترموا، على عكس بعض المغاربة الذين توقعوا فشله.

بصعوبة كبيرة ومثابرة لا مثيل لها، استطاع نبيل الوصول الى أعلى قمة في المغرب، بكل الطرق والوسائل وأيضاً زحفاً عندما يحس بالتعب.

لست معاق، لكنني أعيش مع مجتمع يعيق

هي قولة نبيل الشهيرة ويقصد بها أن المجتمع لا يرحم، كما أنه يقول أيضاً أنه رغم صعوبة مرض السرطا وقساوته، الى أن فضله كبير في بناء شخصيته شخصيته.

تطلعاته المقبلة

بعد نجاحه في صعود قمة جبل توبقال، خاض نبيل تجارب أخرى حيث صعد قمم جبال أخرى لكن هدفه الآن هو الوصول الى أعلى قمة في افريقيا وهي قمة جبل كليمانجارو الذي يوجد في تانزانيا.

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

كيف تكتشفين أنك عاشقة لشيء اسمه 'سياقة السيارات'

فلاديمير هولان: الشعر التشيكي بكل غيرة وكراهية وحب

إن كنت تفعل 10 من أصل 14 شيئاً الآتي، فأنت شخص سعيد في حياته

10 أماكن يفضلها المغاربة لأخد الصور في مختلف المدن المغربية

8 أسباب ستجعلك ترغب في قضاء عطلتك في مدينة السعيدية

للبنات فقط : 10 أفلام لمشاهدتها في فصل الصيف ستذكركن بفترة المراهقة

10 أشياء نفعلها عندما نكون في بيت أجدادنا

9 مشاكل يمكن أن يواجهها المغربي إذا تزوج من أجنبية

أفضل 9 فرق روك أند رول على مر التاريخ

10 أسباب تجعل من إفران أجمل مدينة مغربية