إذا كنت طالباً جديداً بالكلية وتبحث عن الـvalidation، تجنب هذه الأمور

Avatar

من طرف

مبارك لك يا بطل، حصدت الثناء والتصفيقات بحصولك على شهادة الباكالوريا هذه السنة، وأصبحت الآن في عداد الطلبة الجامعيين، ولا ريب أنك ستلج واحدة من أهم المدارس العليا، لكن إن لم يحالفك الحظ في ذلك فستكون على موعد مع آلة طحن أحلام الشباب، وستخوض ضدها أقوى نزال في حياتك، نزال بعنوان أكون أو لا أكون، فأهلاً بك في حربك للنجاح في الكلية “لافاك”.

في هذا النزال أنت تبحث عن تحصيل النجاح في كل المواد، أو ما يصطلح عليه بالـ validation، ولتصل لهذا المبتغى فعليك تجنب مجموعة من الأمور.

1. مقبرة النجاح: الbuvette

المقصف الجامعي هو مكان لأخذ استراحة طعام قصيرة، والعودة لاستئناف الدروس بعدها فقط، أو هذا ما سيبدو لك عند أول موطئ قدم لك بالكلية، غير أنك ستجد فيه كل مكونات الإغراء من حماس ووسائل الترفيه المحببة لدى الشباب مما سيجعلك تتشبث بكل لحظة تمضيها به ولو كان ذلك على حساب حصة الدرس، وهذا يجعل المقصف بمثابة مقبرة للنجاح. فلن تتمكن من بلوغ النجاح إلا باجتناب المكوث به.

الصورة مأخوذة من محركات البحث

2. نوادي الترفيه الشبابية

لا ضرر في أن تقوم بأنشطة ترفيهية كالسفر الجماعي مع الطلبة، والمشاركة في الأسبوع الفني والثقافي، أو تنظيم الحفلات الموسيقية الصاخبة، وهي بلا شك أنشطة ستطبع في ذاكرتك بعد التخرج من الكلية، لكن الإفراط في القيام بها سيجعلك مدمناً عليها وسيتركز حماسك حولها ناسياً بذلك أمر مهمتك الأساسية وهي النجاح في موادك.

3. تأجيل الإعداد يعني الرسوب

الخرافة تقول: “سأشرع في إعدادي للامتحان قبل شهر من موعده”، الكل هناك يؤمن بها، لكن الحقيقة هي أن الإعداد يبدأ منذ أول حصة لك في الكلية، فتأجيله يجعل المواد تتراكم ويصبح الإعداد لها أمراً صعباً وروتينياً، وبالتالي لن يكون تحصيلك بما تشتهي وتريد، لذلك حاول أن تضع برنامجاً للإعداد يبتدأ من أول يوم بالكلية.

الصورة مأخوذة من محركات البحث

4. لن أحضر الحصص، سأحفظ الدروس في بيتي

على غرار سابقتها، هذه الخرافة السائدة هي أبرز أسباب الرسوب في الكلية، فالحضور والفهم من المعيد أو الأستاذ أمر ضروري، والمطبوعات التي ستقتنيها ستبدو أمامك كشيفرة هعيروغليفية لا يمكن حلها إلا بشرح الأستاذ الذي ألقاه على الحضور في حصص الدرس، وغيابك لن يمكنك من الفهم والنجاح. المعادلة سهلة: إحضر الحصص تنال النجاح.

الصورة مأخوذة من محركات البحث

مقالات لكل زمان

نبتة الكيف .. عندما يبدع المغربي في صنع منتوج سحري 100% طبيعي

مشاهير في المغرب: نجوم عالميون زاروا المغرب ووقعوا في عشقه

10 صور قديمة لأزواج مغاربة تثبت وجود 'الحب' في عهد أجدادنا

هكذا سيكون المشاهير المغاربة لو اشتغلوا داخل أرض الوطن

هكذا تتحول حياة الطالب المغربي مع اقتراب موعد الامتحانات

12 سبباً يجعلون من الرباط أفضل مدينة للعيش

هيروشيما : 10 أشياء لا تعرفها عن امبراطورية الشباب المغربي

8 أشياء يمكنك فعلها لتجنب أجواء الصيف الحارة

”المورال تحت 0”؟ لا تكتب منشوراً على الفايسبوك، بل إقرأ هذا المقال

10 أسباب تدفعك إلى كراهية يوم الأحد