”كون كان رونالدو مغربي”، لابد وأنه كان سيقوم بهذه الأمور التي تميز كل لاعب مغربي

من طرف

قد يدفعنا شغفنا بالنجوم العالميين الناجحين للتساؤل عن السبب الذي جعلهم ينجحون في مجالاتهم. ونجد في غالب الأحيان أن المحيط يلعب دوراً هاماً في نجاح المشاهير. أحد هؤلاء النجوم الذين ساعدهم محيطهم هو اللاعب البرتغالي في رياضة كرة القدم كريستيانو رونالدو. فترعرعه بأوروبا وتكوينه على مستوى عال، ضمن له مناخاً مريحاً استطاع أن يتدرب فيه ويسقل بمهاراته. لكن ماذا إذا كان كريستيانو رونالدو لاعباً مغربياً، كيف كان سيكون حاله الآن؟

1. يتلعتم في اللقاءات التلفزيونية

ديبلوماسية رونالدو المعهودة التي عهدناها عليه في الندوات الصحافية، وحسن اختياره لأجوبته وإتقانه للغات عدة، قد لا يكون في جعبته منه شيء لو كان لاعباً مغربياً. فغالباً، سيقول كلاماً غير مفهوم في اللقاءات، وسيبدأ تصريحه بعبارة، “أاااا بسم الله الرحمن الرحيم”.

2. كان سيلعب ب”حلومة”

رونالدو حضي بتكوين كروي منذ أن كان صغيراً، إلا أنه لو ولد في المغرب كان سيلعب أول مباراة له في الشارع، حيث لا يمكن اللعب بحذاء كرة القدم، والبديل الأسطوري الوحيد هو “الحلومة”.

3. التبوحيط

ربما عهد على رونالدو لعبه النظيف نسبياً في ملاعب أوروبا، فهو عادة لا يسرق ضربات الجزاء أو يتظاهر بأنه تعرقل. لكن لو كان مغربياً فحتما أول ما سيسعى لتعلمه هو “الخبث الكروي” و”التحراميات”، وسيسعى دائماً لتطبيقها في الملعب.

4. سيحترف بالخليج

التوجه الكروي لرونالدو الآن هو الألقاب، حيث أنه يبحث باستمرار عن المجد مع أندية تلعب على الألقاب. إلا أنه لو كان مغربياً، فسيصب اهتمامه على المال أكثر: الدوري الأكثر صرفاً للمال، هو أي دوري بالخليج العربي.

5. الشيشة يا جدع

رونالدو الحالي لاعب محترف، يولي أهمية كبرى لكرة القدم، ويبتعد عن كل ما قد يعيق مساره. لكن إمكانية ممارسته لكرة القدم بهذه العقلية كانت ستتقلص لو كان لاعباً مغربياً، وقد يولي كذلك اهتماماً بالسهر والنوادي والشيشة، على غرار بعض من لاعبينا المغاربة.

مقالات لكل زمان

8 إشارات تدل على أنك من مدمني السلسلات التلفزية الأجنبية

جماعة الموريش أو مغاربة أمريكا: لديهم أجزاء سرية من القرآن ويعتقدون أن أمريكا بلد مغربي

جاد المالح: تعرفوا على إبن المغرب البار في 8 نقاط

6 أشياء تميز مجموعة واتساب العائلة المغربية

5 أشخاص إن كسبتهم ستعيش حياة زوجية سعيدة

10 أغاني عربية لإنعاشكم في هذه الأجواء الربيعية

10 أنميات الأكثر مشاهدة في العالم، مشاهدتها تجعل منك أوتاكو حقيقي

19 علامة تبين أنك مسفيوي حقيقي و”جاي على سوينغ”

من أطفال المصلى إلى أصحاب التهاني، مغاربة لا يظهرون إلا يوم عيد الأضحى

المغربيات رفضن على الأقل واحداً من أصحاب هذه المهن