هام لـ ”وليدات الـ2000”: هذه الأمور ”حدها الليسي” وغير مسموح بها في الجامعات

من طرف

الجيل الجديد من رواد الجامعات هذه السنة سيكون مكوناً من مواليد سنة 2000، وهم أول دفعة جامعية في المغرب لا تنمي للألفية الثانية. هؤلاء الطلبة لهم خصوصياتهم وأفكارهم المستقلة عن أفكار باقي الأجيال، واعتادوا على بعض الأمور في الثانويات التي تناسب جيلهم، ولكنهم سيفتقدونها في الجامعة، العالم الذي يسيطر عليه جيل التسعينيات إلى حدود الساعة. إليكم إذن أبرز الأمور التي سيفتقدها وليدات الـ2000 في الجامعة.

1. مول الكروسة

الجامعة بها مقصف جامعي “البيفيت”، ولا وجود ل “مول الكروسة” الذي عهده وليدات الـ2000 ببيعهم الحلوى والبسكويت والذرة أمام الثانوية.

2. ممنوع اللعب في الساحة

الجيل الجامعي يعد جيلاً بالغاً، وسلوك الركض واللعب وسط الساحة غير مقبول في الجامعة وقد يعرضهم للتوقيف.

3. لا حاجة للوزرة

لن يكون مطلوباً من الطلبة ارتداء وزرة أو لباس موحد كما عهدوا في الثانويات. في الجامعة ترتدي ما شئت من الملابس، ولا قيود أبداً لطريقة اللبس أو المظهر الخارجي للطالب.

4. لا نرفع الأصابع في المدرج ونقول “ساد ساد ساد”

ربما إذا كان أحد التلاميذ في الثانوية يريد الحديث أو الإجابة عن سؤال مطروح، يرفع يده ويقول “ساد ساد ساد” أي “أستاذ أستاذ استاذ”. لكن في الجامعة لا نقوم بهذا السلوك، بل نطلب مايكروفون ونجيب عن التساؤل.

مقالات لكل زمان

Humans Of Morocco... زووم على مغرب آخَر

11 عادة سيئة يجب على كل مغربي الإقلاع عنها

نظرة أخرى للمغرب: صور مأخوذة عبر أقمار الناسا الصناعية

شهر المرأة: مريم بنصالح شقرون، مثالٌ للمرأة المغربية الناجحة

أغانِِ كلماتها لا تعني شيئاً، حفظها المغاربة وحققت ملايين المشاهدات

لماذا يحظى عادل الميلودي بأحسن 'فانز' في العالم ؟

هكذا تخيل فنانوا القرن الماضي الحياة في قرننا الحالي

7 فنانين مغاربة يستحقون لقب سفراء الأغنية المغربية

9 قصبات من أروع وأجمل المعالم في المغرب

10 أشياء تجعل السفر مع الأصدقاء أكثر متعة