الطرائف التي تقع عندما يريد المغربي أن ”يصرف زرقالاف”

من طرف

يحلم المغربي دائماً بامتلاكه لأوراق نقدية من فئة 200 درهم أو ما يصطلح عليها “زرقالاف”. لكنه ما إن يتوفر عليها في جيبه، إلا ويصعب عليه أن يجد “الصرف” الشيء الذي يجعله يشتاق لأوراق ال20 درهماً.

وفي غياب هذا الصرف، يضطر المغربي إلى البحث عن أفكار محتالة لكي يستطيع الحصول عليه بأقل الخسائر وغالباً ما تكون محاولاته طريفة.

1. شراء “مسكة” من البقال

عدم وجود الصرف يدفع المغربي بللمغامرة وشراء علكة بثمن هزيل، وخوفاً من رفض البائع فإنه يسرع في فتح ومضغ العلبة لكي يفاجىء البقال بسلاح الزرقالاف الخطير.

2. رد فعل البقال

ينتفض البقال بدوره ضد سعادة صاحب الورقة النقدية، فإما أنه يرفضها منه ويجبره على دفع ثمن العلكة بنقود أخرى، أو يقول له “سير حتا تجيبها ليا معنديش الصرف”.

3. سانك سانك بالنسبة لصاحب 200 درهم

يريد المفاوضة ثم يقترح عليه أن يضيف “مسكة” أخرى أو شيئاً صغيراً كما لو أنه حل مغرٍ لصاحب المحل.

4. الصرف في محطة البنزين

تعتبر محطة البنزين هي البنك رقم 1 في المغرب من أجل الصرف، وهذا الأمر يجعل المغربي يدخل راجلاً إلى مكان خاص بالسيارت.

www.huffpostmaghreb.com

5. صرفها في أكثر من مكان

يتجه البعض إلى صرف 200 درهم على 2 وبعد ذلك على 4 في أماكن مختلفة لتفادي الرفض.

6. يصبح المغربي خدوماً

يسأل الأهل أو الأصدقاء “واش خاصكم شي حاجة؟” لكي يجمع الطلبات ويصرف الزرقالاف.

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

ما هي العبارات التي تحب الفتاة المغربية سماعها بلغة قيس؟

10 أسباب ستشجعك على الزواج من مغربي

أسمـاء من ذهـب: مغـاربة وصلـوا إلى العـالمية

المدرسة المولوية: مصنع أولياء العهد والنخب الحاكمة

هكذا يبرر بعض المغاربة الرشوة

11 أشياء يجب أن تفعلها عند سفرك إلى خارج المغرب

سيدتي، إليك 7 أسرار تجعلك أكثر أناقة وجاذبية في أعين قيس

هذا ما سيحدث لو كان المغرب دولة خليجية

إختبار: هل أنت مهتم بالغناء والموسيقى في المغرب؟

مسلسلات تلفزية مغربية ستبقى خالدة في الأذهان