ما الذي نجده في سوق حوايج البال، وهل يحتوي على ”بياسات مليحة”؟

من طرف

سوق البال أو البالي (القديم والمستعمل)، هو الخيار الأنسب للطبقة الفقيرة التي لا تملك المال لاقتناء ملابس فاخرة ذات جودة عالية من ماركات عالمية.

هذه هي الفكرة التي تخيم على عقول المغربية التي تجعل الشراء من “البال” عيباً ومرادفاً للفقر فقط.

1. جودة الملابس

“حوايج البال” لا تعني دائماً الملابس البالية والقديمة كثيراً، بل مايوجد في سوق البال لا يوجد في المتاجر الفاخرة أحياناً. هناك ملابس ذات جودة عالية وماركات أجنبية غير معروفة في المغرب، يمكنها أن تكون على مقاسك أو تستوجب تعديلاً، لكنك لن تجدها إلا في سوق البال.

2. الأثمنة الخيالية (الرخيصة)

ابتداء من أثمنة صغيرة يكمن أن تجد “بياسات” ذات جودة عالية، وأحياناً قد تجد أشياء لم يسبق لأحد ان ارتداها لكنك تأخذها بأثمنة البال.

3. ستحتار قبل أن تختار

ستجد تنوعاً كبيراً في الملابس قبل أن تختار ما تشتريه، بل يمكنك أن تشتري عدة أنواع من الملابس الأصلية وهو ما سيجعلك تشتري أكثر عكس ما يقع إن أردت شراء ملابس جديدة نظراً لأثمنتها الغالية.

4. البال ليس للفقراء فقط

لطالما التقينا أغنياء وأشخاص من الطبقة المتوسطة في سوق البال، وهذا إن دل على شيء فإنه يدل على أن هذا السوق يحتوي على ملابس أصلية وقد لا تجدها في مكان آخر.

5. وأخيراً، قد نجد حقيبة مال كما حصل في فيلم المكروم

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

يوميات هربان في رمضان: مراكش |الحلقة 7|

ماذا لو كان ممثلوا سلسلة Vikings مغاربة؟

5 مشاريع مغربية مُنجزة تتصدر التصنيفات العالمية والقارية

9 أفكار ستغير العالم، لكنها غبية (للمعاكيز فقط)

7 أشياء تثبت أن المغربي 'ديما مزروب'

12 خدمة مقدمة من جوجل من الممكن أنك لم تسمع بها من قبل

8 أشياء تميز البقال المغربي

9 أشياء تميز كل بيت مغربي

10 أنواع الأشخاص عند استيقاظهم في الصباح الباكر

10 أنواع رفقاء السكن الذين يصادفهم كل طالب مغربي