نتحداكم: إذا استطعتم فهم موضوع هذا المقال تحصلون على 10.000 درهم

من طرف

تمكنت مجموعة من المصالح الاستشفائية المتداخلة من فهم مقتضيات الحاجب المستتر وراء ما يسمى بتعميم السلط الفاصلة حسب مهامها المستقبلية المحددة.

هذا وقد أشادت مراكز عالمية بالإقدام على قطع روابط الخوض في هذا الفهم، واعتبرته سبقاً متلاحقاً لم تتمكن المنظمات السطحية من الوصول إلى حل ناجع يمكنهم من تحليل ثناياه الاعتباطية المقررة، قبل أن تقدم المصالح الاستشفائية على فعل ذلك.

واعتبرت المراكز أن القطع بفهم ما يدور حول بؤرة الحاجب المستتر لم يكن من فراغ، بل إنه ترتب عن بحوث استشرافية عميقة استنبطت المفهوم الفكري المعاصر لتطبيب الشرائح اللمفوية العازلة.

وفي رواية أخرى من هذا، أعلن السيد مدير المصالح الإستنباطية العليا على دعمه لهذا المشروع، وأكد أن العمل عليه هو ضرورة ملحة تحتاج تفكيراً معمقاً وفكراً ضيقاً لتثبيت بؤر التعاون بين كل المصالح الاستشفائية.

مقالات لكل زمان

هذه الأسباب ستدفعك حتما لزيارة المغرب

10 أفلام أجنبية بلمسة مغربية

هذا ما سيحدث لو كان المغرب دولة خليجية

هكذا يمر صيفك إن كنت تعاني من فوبيا الماء والسباحة

23 نجما يجب أن يقولوا 'شكرا' لطبيب أسنانهم

8 أشياء سئمت فئة «السيليباطير» في المغرب من سماعها

أشياء لن تفهما إلا إن كنت تستقل 'الطاكسي الكبير'

10 علامات تجعل منك شخصاً 'سقراماً'

ياسمين حمدان: الصوت اللبناني الفريد من نوعه

9 أشياء لا تعرفونها عن جميلة حزب الاستقلال