”لافاك وجدة” تكرم هذه المغربية التي تبرعت بمالها الخاص لبناء المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بوجدة

من طرف يوم 30 نوفمبر 2018 على الساعة 12:01

تم تكريم السيدة فاطنة المدرسي التي وهبت مالها الخاص في سبيل العلم سنة 2003 من أجل بناء المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير ENCG بمدينة وجدة.

وخلال حفل تخرج الفوج العاشر من المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير، قام محمد بنقدور رئيس جامعة محمد الأول بالتعبير عن امتنانه وتقديره بالسيدة فاطنة التي اعتبرها أحد نسوة المغرب اللواتي شرفن بالمرأة المغربية والتي اقتفت أثر فاطمة الفهرية التي وهبت مالها الخاص أيضاً من أجل بناء جامعة القرويين بمدينة فاس.

وفي مبادرة خاصة من إدارة جامعة محمد الأول للاعتراف ولو قليلاً بما فعلته فاطنة المدرسي لتمنح الجهة الشرقية معهداً خاص بها، تم إطلاق إسمها على مدرج من مدرجات المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير ENCG بوجدة وذلك تشجيعاً لآخرين بالمبادرة والتبرع من أجل العلم.

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

20 كلمة لن تسمعها إلا في شمال المغرب

عندما يتحدث المغاربة مع العلامات التجارية في مواقع التواصل الاجتماعي

5 أشخاص إن كسبتهم ستعيش حياة زوجية سعيدة

8 برامج مغربية من الأرشيف طبعت طفولتنا

7 أشياء تجعل من ال R4 السيارة الأكثر شعبية في المغرب

إن كنت مدمناً على السجائر، إليك 10 أشياء ستجعلك تتفادى ”القطعة” فيما تبقى من رمضان

للفتيات : 7 طرق 'ذكية' للبحث عن عريس مثالي

10 صور نمطية يُصدقها الأمريكيون عن المغاربة

قد تكون ”بيضاوي حر” لكنك لا تعرف هذه الأسرار الغريبة عن سيدي عبد الرحمان المجدوب

8 مواقع عالمية من أجل تعليم مجاني ومفتوح للجميع عبر الأنترنت