”لافاك وجدة” تكرم هذه المغربية التي تبرعت بمالها الخاص لبناء المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بوجدة

من طرف يوم 30 نوفمبر 2018 على الساعة 12:01

تم تكريم السيدة فاطنة المدرسي التي وهبت مالها الخاص في سبيل العلم سنة 2003 من أجل بناء المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير ENCG بمدينة وجدة.

وخلال حفل تخرج الفوج العاشر من المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير، قام محمد بنقدور رئيس جامعة محمد الأول بالتعبير عن امتنانه وتقديره بالسيدة فاطنة التي اعتبرها أحد نسوة المغرب اللواتي شرفن بالمرأة المغربية والتي اقتفت أثر فاطمة الفهرية التي وهبت مالها الخاص أيضاً من أجل بناء جامعة القرويين بمدينة فاس.

وفي مبادرة خاصة من إدارة جامعة محمد الأول للاعتراف ولو قليلاً بما فعلته فاطنة المدرسي لتمنح الجهة الشرقية معهداً خاص بها، تم إطلاق إسمها على مدرج من مدرجات المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير ENCG بوجدة وذلك تشجيعاً لآخرين بالمبادرة والتبرع من أجل العلم.

كل يوم تتجدد الفرصة لصنع التاريخ ..

مقالات لكل زمان

لا تصدق كتب التاريخ، مكتشف أمريكا هو المغربي مصطفى من أزمور وليس كولومبوس

من ”الغيم بوي” إلى ”جبان كول وبان” .. أشياء طبعت طفولتنا ولن ننساها أبداً

الجو ممطر؟ إليك 5 أشياء لتفعلها في مثل هذه الأجواء

إختبار: هل تعرف كل كبيرة وصغيرة عن المنتخب المغربي؟ أثبت ذلك ..

10 أشياء تنتظر الحاصلين على الباكالوريا

أفغانستان، بلد الحرية والسلم والإزدهار... في الستينيات

10 أسباب تجعل من مدينة الداخلة أفضل وجهة صحراوية بالمغرب

10 أشياء تجعل من مدينة إفران سويسرا المغرب

7 أشياء ستغير نظرتك للشمال المغربي

8 أسباب تجعلك من عشاق الفنان القدير محمد الجم