العداء المغربي عبد الرحيم بن رضوان يتحول إلى عامل بناء بعد مشواره الحافل بالألقاب

من طرف يوم 2 يناير 2019 على الساعة 18:40

مأساة حقيقة يعيشها العداء المغربي والبطل الأولمبي السابق عبد الرحيم بن رضوان، بعد أن انقلبت حياته رأسا على عقب بعد كل الانجازات التي حققها، حيث صار يشتغل كعامل بناء مياوم لضمان قوته وقوت أسرته الصغيرة.

ومنذ انتشار صورته على مواقع التواصل الاجتماعي هذا اليوم، وردود أفعال النشطاء تتكاثر وتندد بالوضع المزر الذي وصل إليه هذا البطل الذي حمل راية المغرب في محافل دولية عديدة وأحرز ألقابا لا تحصى.

ومن جهة أخرى، قام بعض النشطاء بإطلاق حملة لجمع التبرعات لعبد الرحيم بن رضوان الهدف منها رد الاعتبار له وإعفاءه من العمل الشاق كعامل بناء مياوم .


مقالات لكل زمان

نوافذ حول العالم، فكرة صور غاية في الروعة

10 صور نمطية يُصدقها الأمريكيون عن المغاربة

10 أشخاص عليك تجنبهم في شهر رمضان

لماذا يميل الشاب المغربي إلى الفتاة 'الحشومية'؟

10 أغرب قوانين بسنغافورة يمكن أن توقعك في ورطة

10 أشياء ستجعلك لن تحس بالجوع في رمضان

رحلة في غرف نوم 14 فتاة عبر العالم

ماذا لو تكلمت سلسلة Vikings بالدارجة المغربية؟

شهر الحب: حين بكى نزار قباني حبيبته بلقيس بقصيدة

قد تكون ”بيضاوي حر” لكنك لا تعرف هذه الأسرار الغريبة عن سيدي عبد الرحمان المجدوب