إيدر مطيع يتعرض لهجمات عنصرية وعمه يُصرح “حطمتوه بلاصة ما تشجعوه” والمغاربة

من طرف يوم 25 فبراير 2019 على الساعة 17:14

عديد من التدوينات والتغريدات المنشورة على مواقع التواصل الاجتماعي في اليومين الماضيين، تندد بتعرض الطفل إيدر مطيع الذي عُرف بلقب “أصغر مبرمج مغربي” لسخرية بسبب دارجته المغربية الممزوجة بلكنة أمازيغية، والتي تضمن بعضها عبارات عنصرية.

السخرية والانتقادات التي تعرض لها إيدر حدثت عقب استضافته مساء الجمعة الماضي في برنامج “رشيد شو” الذي تعرضه القناة المغربية الثانية، حيث انتشرت تعليقات تصف إيدر، البالغ من العمر 11 عاما، بنعوت تسخر من أصوله الأمازيغية.

وقال عم الطفل، حسن مطيع، إن الساخرين من إيدر “حطموه بدل تشجيعه، بعدما تكبد عناء السفر من مدينة تزنيت إلى الدار البيضاء للمشاركة في البرنامج”.

وأضاف مطيع في تصريح لـموقع “أصوات مغاربية” أن إيدر نشأ في منطقة لا تتكلم إلا الأمازيغية، مبرزا أن الطفل يتواصل مع إخوته وأصدقائه بالإنجليزية وباقي أفراد عائلته بالأمازيغية”.

“من الطبيعي ألا يتحدث العامية المغربية”، يردف عم الطفل إيدر.

​وردا على هذه التعليقات، دعا مدونون إيدر إلى الافتخار بهويته الأمازيغية ومواصلة مساره، دون أن يأبه أو يكترث للأشخاص الذين انتقدوه بسبب لكنته الأمازيغية.

مقالات لكل زمان

لن تصدق أنها ليست أسماؤهم الحقيقية: فنانون مغاربة نعرفهم بأسماء لكنها ليست أسماؤهم

شهر الحب: حين بكى نزار قباني حبيبته بلقيس بقصيدة

ملصقات أفلام تحولت إلى الواقع

11 صورة لسيارات خلقت المتعة على الطرقات برسائلها المضحكة

8 أسباب تجعل المغاربة يكرهون السياسة وما يأتي منها

مشاهير في المغرب: ماذا قال نجوم عالميون عن المغرب؟

سلسلة رمضان : يوميات راضية (الحلقة 4 والأخيرة)

8 مشاريع تجارية مغربية وُجدت لتبقى

فنانون تعدوا الأربعين ولا زالوا المفضلين عند النساء

أغربها السلوان وبيروري .. 5 أكلات اخترعناها في صغرنا لا يمكن نسيانها