الطفل المغربي يحيى يستعيد ملامح وجهه بأسترليا

من طرف يوم 30 يونيو 2015 على الساعة 14:35

يحيَى طفل بالغ من العمر ثلات سنوات، ولد بدون عيون أو افك علوي، وبثقب حيث يجب أن يكون أنفه. تمكن هذا الطفل، خلال الأسبوع المنصرم، من إجراء عمليَّة جراحيَّة ثانية لتوضيب أنفه وفمه، لتصير ملامحه مشابهة لملامح أيِّ طفل حديث السن.

enhanced-17253-1435600918-7العملية الجراحية أجراها البروفيسُور الأسترالِي طونِي هولميسْ، قائلا أن الإشكال الذِي برز عند يحيَى لا يعُود إلى عامل الوراثة، وأن أغلب من يبرزُ لديهم يفقدُون حياتهم في الغالب، لكن ثمَّة أيضًا من يعيشُون.

enhanced-6405-1435600866-1لم يكن يتوقع الأطباء أن يحيى، الذي لا يوجد لديه عظام بين جبهته والدماغ، يستطيع العيش لفترة طويلة بعد الولادة. لكنه فاجأ الجميع.

enhanced-28496-1435605791-1في العام الماضي، أصبح يحيى يثير ضجة كبيرة في العالم، بعد أن قام صديق والده بتوجيه نداء عبر الفيسبوك يبحث فيه عن المهنيين الطبيين لمساعدته.

الصورة سافرت على طول الطريق إلى أستراليا، حيث شاهدتها فاطمة بكرة، مغربية مقيمة هناك، التي اتصلت بدورها بمستشفى للأطفال حيث تمت العملية على يد طبيب جراح  قضى شهورا في إعداد وصنع نماذج من جمجمة الصبي حتى يتمكن من إجراء الجراحة العالية الخطورة.

enhanced-17764-1435600870-13

مقالات لكل زمان

إختبار: هل أنت مرضي أم مسخوط الوالدين؟

20 علامة تجعل منك تلميذ علوم رياضية "حقيقي"

أهم 7 وجهات للجالية المغربية داخل وخارج أرض الوطن

لهذه الأسباب يفضل المغاربة 'الصردي' كأضحية للعيد

الهجرة إلى أوروبا، نعيم أم جحيم؟ سألنا هؤلاء المغاربة وكان هذا ردهم ..

10 أشياء تجعل منك طالباً يدرس الأدب الإنجليزي في المغرب

مشاهير في المغرب : 8 مغنين أجانب اختاروا المغرب لتصوير فيديو كليباتهم

أغلى عشرة سوائل على وجه الأرض

تعرفوا على أخطر مندوب تجاري في العالم، يستطيع شراء الذهب والماس بثمن زهيد ويعيش في كل بيت مغربي

رسوم كاريكاتورية تختزل المعاناة اليومية والأبدية للأم/الزوجة