أفغانستان، بلد الحرية والسلم والإزدهار… في الستينيات

من طرف - 14 مشاركة

لا شك أن أول صورة تتبادر إلى أذهاننا بعد سماع كلمة “أفغانستان” هي صور الدمار والتقتيل والنساء كالخيم المتنقلة. ولكن، ليعلم الجميع بأنه لم يكن الحال هكذا قبل 50 سنة.

لقد أتت الحروب على أفغانستان فدمرتها، بداية من سيطرة الاتحاد السوفياتي عليها، مرورا بالتدخل العسكري الأمريكي ووصولا إلى كونها الآن مرتعا للجماعات المتطرفة والتي تنتهك حقوق الإنسان باسم الدين.

فقبل 50 سنة مضت، أي قبل أن يتم الانقلاب على الملك آنذاك محمد ظاهر شاه، عرفت البلاد في عهده تقدما اقتصاديا وعمرانيا مرموقين، فقد كانت منفتحة سياسيا وكان هناك اهتمام داخلي كبير بالعلم والتعليم. لقد كانت أفغانستان بلدا مستقرا ومسالما يتمتع فيه الشعب بالحرية الاجتماعية، حيث كان للمرأة حضور وكرامة مصونة، وكان من أبسط حقوقها التعلم.

وإليكم مجموعة من الصور ستدهشكم لأفغانسان الأمس:

afghanistan_kingdom

Afghanistan3_0

Afghanistan8_0

Afghanistan4_0

Afghanistan11

Afghanistan19

Afghanistan22_0

Afghanistan10

Afghanistan6

Afghanistan13

susanrecordstore5070656983_ae2ace7e86_o

Afghanistan20

Mujeres-de-Afaganistan-111

الأمومة، الرسم، التصميم، الكتابة، الاختراع، المنطق، القراءة التحليلية، حب الاكتشاف، الخيال، الأفكار العديدة ...أنا.

مقالات لكل زمان

دليلك الشامل للاستمتاع بمدينة الرباط خلال مهرجان موازين

10 أسباب وجيهة ستجعلك ترغبين بالبقاء عازبة لأطول فترة ممكنة

لا يمكن للعرس المغربي أن ينجح دون هذا الحضور الذي يؤثت جنباته

10 أماكن يفضلها المغاربة لأخد الصور في مختلف المدن المغربية

تعرف على أشهر الجواسيس المغاربة والأخطر على الإطلاق .. أنت نفسك قابلتهم في حياتك ومددتهم بمعلومات سرية دون أن تشعر

فلاديمير هولان: الشعر التشيكي بكل غيرة وكراهية وحب

8 طرق مغربية مبتكرة للحفاظ على البيئة والاقتصاد في الاستهلاك

أغرب سبعة أرقام مسجلة في موسوعة غينيس

12 فرقة موسيقية عربية أعادت المجد للغة العربية، إكتشفوها ..

فنسنت فان جوخ ومن لا يعرفه: 8 حقائق حول الفنان الذي قتله جنونه